الأمانة الوطنية
 
الرئيسيةالرئيسية  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

 من اجل الجزائر ....سننتخب

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
نجيب
Admin
avatar


مُساهمةموضوع: من اجل الجزائر ....سننتخب   السبت أبريل 28, 2012 1:58 am

من اجل الجزائر ....سننتخب


سألني احدهم ذات يوم في احد منابر التواصل الاجتماعي ، هل تحب وطنك؟ بدا لي حينها سؤاله بالغريب أو بالبديهي الأقرب إلى التغابي ، أجبته بتلقائية مؤكدا له حبي لوطني. بعدها أضاف : جيد ، ليستسمحني بسؤال أخر ،هذا الأخير الذي كان عن كيفية حبي لوطني ، بعدها تبين لي بان طارح السؤال أول الأمر ماكان سؤاله كما تبادر إلي انه من الغرابة أو البداهة وإنما هو طرح أراد به صاحبه تمهيد المجال لأسئلة أخرى من وراءها غاية فكرية إن لم تكن فضولية . فوقفت برهة وليس من عادتي استدرج أفكاري لعلي استقي منها إجابة لسؤاله، في تلك الفترة أو ذاك اليوم كان قد طرح احد الأصدقاء على النت فكرة عن يوم التدوين الجزائري والذي حمل شعار " من اجل الجزائر نبادر" ،هذا الأخير الذي لفت انتباهي بالفعل وأكثر مافيه مصطلح نبادر ، حينها تبين لي بأنني التقيت بضالتي أي إجابتي عن سؤال الأخ فكان جوابي له أن حبي لوطني أن اعبر عن انتمائي له وفيض شعوري بحبه للآخرين ، عندما لاحظت انه يمكن أن يكون قد قرء ضعف تفكير أو ماشابه ذلك من خلال إجابتي أعقبتها بطلب العفو وكتبت له أن حبي لوطني يعني أنني أبادر من اجله ، حبي لوطني يعني أنني أسعى من اجل بناءه ورقيه وازدهاره ، بمجرد قراءته جوابي أرسل لي رسالة على شكل ثلاث نقاط دون أي عبارة وهو مايفهم منه في لغة الشات طلب مواصلة الحديث ، حينها فهمت منه انه أراد طرح سؤال أخر عن كيفية المبادرة وبماذا أبادر من اجل الوطن..
معلوم هو أن إخواننا في مصر وتونس عندما استفاقوا من غفلتهم ووعوا بان حبهم لوطنهم لم يعدو ليكون مجرد شعور بالانتماء أو غيرة حساسة أو هو شعور جميل بالقومية والوطنية وإنما حبهم لوطنهم يحتم عليهم أن يبادروا من اجل تغيير واقعهم المتردي ومحاولة إسعاف ما تبقى من مقدرات الوطن ، حب المصريين والتونسيين لوطنهم كان بانتقالهم من وضع لآخر ، من وضع الركود والجمود والرضا بالواقع المتردي الى السير نحو التغيير والتجديد بغض النظر عن ما سجل من نقائص وسلبيات.
بالفعل حب الوطن يعني أن نبادر من اجله ، وإخواننا في مصر وتونس أحبوا وطنهم فبادروا من اجله . وحديثي هنا ليس تغنيا بالوسيلة التي اعتمدها أشقاءنا في مبادرتهم أي الثورة وان كان لي تحفظ على المصطلح وإنما أشقائنا لم يكتفوا عند أول مبادرة وإنما قدموا المبادرة تلوى الأخرى ، وأعظم مبادرة قدمها شعب مصر تلك اللوحة الفسيفسائية الاجتماعية التي ارتسمت على أرجائها معالم التضامن واللحمة والصمود والتحدي والوعي السياسي والنضج الاجتماعي ، لا أنسى أبدا شعوري الفياض ودموعي التي أجرفتها وحرصي على موعد نشرة الأخبار المسائية التي تحمل عنوان" من القاهرة " ، وتلك هي ذكرياتي الجميلة للعام الفارط وأنا أرى شباب مصر ورجال مصر ونساء مصر من تجمعات مليونية في ميدان التحرير الى طوابير طويلة وطويلة أمام لجان الاقتراع ، الشيخ العاجز قبل الشاب والمرأة قبل الرجل والكل في لحمة واستعداد لبناء الوطن ، الكل متحمس للوصول الى معبر الديمقراطية الحقة ، الديمقراطية التي تحتكم الى إرادة الشعب دون اغتصاب كسابق العهد . وحينها وفقط أدركت بان شعب مصر بالفعل شعب عظيم ، شعب رسم معالم حب الوطن . وخط بعريض البند أن حب الوطن يعني أن نبادر من اجل الوطن ، بعد أن كان الصحفي يقدم تعليقه من خلف المشهد على الميدان شد انتباهي جملة استعملها في آخر التعليق وقد تبين انه كان يقولها وعيناه تدمع ، قال ودموعه التي ارتسمت على وجهه دموع فرح وغبطة وفيض حب وحماس للمستقبل الجديد ، قال بان مصر بعد اليوم لن تبكي ولن تنتحب ...مصر تنتخب ، حينها دمعت عيناي دمعا شديدا ، وأدركت بأنه يتعين علينا وعلى باقي الشعوب العربية أن نتتلمذ في المدرسة الوطنية المصرية ، وانه إذا ما أردت أن اختصر جوابي لمن طرح علي سؤال عن كيفية المبادرة من اجل الوطن ، أقول بأنه إذا أردنا أن نبادر من اجل الجزائر علينا أن نساهم في بناء ديمقراطية حقيقة ، ديمقراطية تأسس لغد أفضل ، ديمقراطية تتعدى مجرد الاقتراع الى ديمقراطية المشاركة في صنع القرار، فكشباب الجزائر من اجل الجزائر سنبادر ، فإذا كان شباب مصر بعد اليوم لن يبكي ولن ينتحب ...فان شباب الجزائر كذلك سينتخب.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
من اجل الجزائر ....سننتخب
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات النقابة الوطنية لعمال التربية :: المنتدى العام-
انتقل الى: