الأمانة الوطنية
 
الرئيسيةالرئيسية  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

 لتحسين والرفع من مستواهم الدراسي‮ ‬تحضيرا للامتحانات الرسمية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
نجيب
Admin
avatar


مُساهمةموضوع: لتحسين والرفع من مستواهم الدراسي‮ ‬تحضيرا للامتحانات الرسمية   الإثنين ديسمبر 13, 2010 2:32 am



لتحسين والرفع من مستواهم الدراسي‮ ‬تحضيرا للامتحانات الرسمية
‮81 حصة دعم وتقوية لفائدة التلاميذ خلال عطلة الشتاء
12/12/2010 - 22:55:00
النهار الجديــد / نشيدة قوادري‮ ‬
حجم الخط:



استفادة مديريات التربية بالجزائر من مبلغ 10 ملايين سنتيم لدروس الدعم

فتح المؤسسات التربوية من الساعة الثامنة وإلى غاية الساعة الواحدة زوالا

ستشرع المؤسسات التربوية على المستوى الوطني، في تنظيم دروس الدعم والتقوية لفائدة التلاميذ خاصة المقبلين منهم على اجتياز الامتحانات الرسمية، وذلك خلال الأسبوع الأول من عطلة الشتاء، ابتداء من الساعة الثامنة صباحا وإلى غاية الواحدة زوالا، حيث يصل عدد الحصص المبرمجة إلى 18 حصة في الأسبوع.

وأوضح، رشيد بولقرون، مدير التربية للجزائر شرق، في تصريح لـ"النهار"، أن التلاميذ الراغبين في تحسين مستواهم الدراسي في مختلف المواد خاصة الأساسية منها، بإمكانهم الاستفادة من دروس الدعم والتقوية خلال الأسبوع الأول من عطلة الشتاء، معلنا في السياق ذاته بأن المؤسسات التربوية ستفتح أبوابها ابتداء من الساعة الثامنة صباحا وإلى غاية الساعة الواحدة زوالا.

وأضاف المسؤول الأول عن مديرية التربية للجزائر شرق، أن مختلف المؤسسات التعليمية تضبط برنامج الحصص وفق عدد الأفواج وعدد التلاميذ ويسلم للتلاميذ للإعلام والتبليغ قبل خروجهم في العطلة وذلك قبل الـ16 من الشهر الجاري، مشددا على أن المؤسسات لا تلزم التلاميذ بهذه الحصص نظرا لأن البعض منهم يفضلون التوجه لتلقي دروس خصوصية، كما أنها ليست أيضا إلزامية للأساتذة وعليه فإن الأساتذة الذين لديهم رغبة في تلقين دروس التقوية للتلاميذ التقدم للتسجيل. في الوقت الذي أكد بأن الأستاذ بإمكانه الحصول على التعويضات المالية الخاصة بدروس الدعم نهاية كل فصل أو عند نهاية الموسم الدراسي، أين يتم إحصاء عدد الساعات وتقييم كل أستاذ والشروع مباشرة في دفع مستحقاتهم المالية في رواتبهم.

وأوضح، رشيد بولقرون، بأن هناك إقبال كبير من قبل التلاميذ على دروس الدعم والتقوية خاصة التلاميذ المرشحون لاجتياز الامتحانات الرسمي، سواء تعلق الأمر بامتحان شهادة نهاية المرحلة الابتدائية، شهادة التعليم المتوسط والبكالوريا، مؤكدا بأن أغلبية التلاميذ يفضلون تقوية معارفهم في المواد الأساسية، فتلاميذ الأقسام النهائية العلميين يفضلون تحسين مستواهم في المواد الثلاث وهي الفيزياء، الرياضيات والعلوم الطبيعية، في حين أن الأدبيين يطالبون بتحسين معارفهم وتقويتها في المواد الأساسية وهي الفلسفة، الأدب العربي والفرنسية، تحضيرا للامتحانات المصيرية، في الوقت الذي أضاف بأن عدد الحصص خلال أسبوع قد يصل إلى 18 حصة إذا ما تم تدريس 3 مواد أساسية فقط وقد يرتفع العدد في حال ما إذا تم تلقين التلاميذ أكثر من 3 مواد خلال ستة أيام.

وأشار محدثنا، إلى أن المؤسسات التربوية مفتوحة أيضا للتلاميذ الراغبين في تلقي دروس الدعم والتقوية خلال أيام الثلاثاء، نهاية الأسبوع أي أيام السبت والجمعة، غير أنه نادرا ما يلتحق التلاميذ بالمدارس بهذا اليوم، وكذا بعد انتهاء فترة الدوام الأصلي أي بعد الساعة الخامسة مساء.

وعلى صعيد آخر، أكد، بولقرون، أن مديريات التربية الثلاث بالجزائر_شرق، غرب ووسط_ قد استفادت من مبلغ مالي قيمته 10 ملايين سنتيم موجه خصيصا لدروس الدعم والتقوية كدعم تمنحه الولاية للمديريات سنويا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
نجيب
Admin
avatar


مُساهمةموضوع: رد: لتحسين والرفع من مستواهم الدراسي‮ ‬تحضيرا للامتحانات الرسمية   الأربعاء ديسمبر 15, 2010 3:13 am



فيما تم تحديد مبلغ 222.5 دينار للساعة الواحدة عن دروس التقوية
جمعيات أولياء التّلاميذ تقدّم‮ "‬منحا‮" ‬للأساتذة لتشجيعهم على تلقين‮ ‬دروس الدّعم
15/12/2010 - 01:36:00
مراد /نشيدة قوادري
حجم الخط:


سيستفيد الأساتذة من تعويضات مالية،‮ ‬عن الساعات الإضافية التي‮ ‬سيقدمونها خلال الأسبوع الأول


الخاصة بدروس الدعم والتقوية، وكذا الساعات الإضافية المقدمة من قبلهم أيام السبت، الثلاثاء وبعد انتهاء فترات الدّوام الأصلي، ستصب في رواتبهم نهاية الموسم الدراسي، بحيث قدرت وزارة التربية الوطنية قيمتها بـ 222.5 دينار للساعة الواحدة.

بالمقابل فإن بعض جمعيات أولياء التلاميذ تساهم بمبلغ إضافي يضاف إلى ميزانية المؤسسة، لتشجيع الأساتذة على تقديم دروس التقوية للتلاميذ.

وأوضح مسعود بوديبة المكلف بالإعلام والإتصال على مستوى المجلس الوطني المستقل لأساتذة التعليم الثانوي والتقني، "الكناباست"، في تصريح لـ"النهار"، أنّ وزارة التربية الوطنية قد حدّدت ما قيمته 222.5 دينار للساعة الواحدة خاضعة للضريبة، تعويضا للأستاذ على دروس "الدعم" و "التقوية" التي يقدمها للتلاميذ خلال العطل، علما أن خلال الأسبوع الأول من عطلة الشتاء، سيستفيد التلاميذ الراغبين في تحسين مستواهم الدراسي وتقوية معارفهم، خاصة التلاميذ المقبلين على الإمتحانات الرسمية من ساعات إضافية بمؤسساتهم التربوية التي ألحت الوزارة الوصية على فتحها.

وأضاف مسؤول الإعلام والإتصال بالنقابة، أنّ الأستاذ الذي قدم حصص دعم وتقوية للتلاميذ خلال العطل، سيحصل على مستحقاته المالية نهاية الموسم الدراسي، منفصلة عن راتبه الشّهري، بعدما يقوم مدراء المؤسسات التربوية بإحصاء عدد الساعات الإضافية المدرسة و إرسالها لمديريات التربية، للشروع في صب التعويضات لفائدتهم.

وأعلن مسعود بوديبة؛ أن بعض جمعيات أولياء التلاميذ تقوم حاليا و بمبادرة منها، بالمساهمة بمبالغ مالية معتبرة، يتم صبها في ميزانية المؤسسة التربوية، تمنح في شكل منح لفائدة الأساتذة، كتشجيع لهم على تدريس ساعات الدعم والتقوية، وذلك بالتنسيق مع مدراء المؤسسات، كإجراء جديد تقدم عليه جمعيات أولياء التلاميذ، لتحسين المستوى الدراسي والرفع من نسبة النجاح في مختلف الأطوار التعليمية من جهة ومن جهة أخرى لتشجيع الأساتذة على تقديم ساعات إضافية.

وفي نفس الإطار، أكد محدثنا أن ساعات الدّعم والتقوية التي تبنتها و بادرت بها وزارة التربية الوطنية لفائدة التلاميذ ومجانا، ليس إلزامية لا بالنسبة للتلاميذ ولا بالنسبة للأساتذة، فهي موجهة للتلاميذ الراغبين فعلا في تحسين مستواهم التربوي والبيداغوجي، باعتبار أن بعض التلاميذ يرفضون تلقي تلك الدروس بالتوجه لتلقي دروس خصوصية. مشيرا بأن هناك أيضا ما يسمى "بالساعات الإستدراكية"، وهي الساعات التي تلقن للتلاميذ في حال تسجيل تأخر في تقدم الدروس.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
لتحسين والرفع من مستواهم الدراسي‮ ‬تحضيرا للامتحانات الرسمية
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات النقابة الوطنية لعمال التربية :: ساحة التعليم الابتدائي-
انتقل الى: